أخبار عاجلة
الرئيسية 8 الكرة الجزائرية 8 اقوال الصحافة 8 وفاة الصحفيين الرياضيين عدلان حميدشي وعبدالقادر جبلون

وفاة الصحفيين الرياضيين عدلان حميدشي وعبدالقادر جبلون

ووري بعد صلاة ظهر اليوم الاثنين بمقبرة عين سمارة (قسنطينة) جثمان الصحفي عدلان حميدشي الذي وافته المنية مساء الأحد بحضور أقاربه وزملائه من الوسط الإعلامي ورياضيين حاليين وقدامى ومسيري أندية  رياضية من عدة ولايات الوطن وفنانين وجمع غفير من المواطنين. 

واعترف والد الراحل الصحفي المخضرم أبوبكر حميدشي بنبرة جد حزينة “مصابي جلل فأنا لم أفقد ابني فقط بل فقدت أيضا صديقا حميما كنت أتحدث معه في جميع الأمور وخاصة الرياضية”.

من جهته صرح صحفي التلفزيون الجزائري “محطة قسنطينة” إسماعيل بلقايدية  بأن  “عدلان صديق وأخ عزيزي خضنا مع بعض بداياتنا في الحقل الإعلامي” مضيفا: “لقد  كان رجل ميدان حقيقي”.

فيما أكد يوسف تازير رئيس المنظمة الوطنية للصحفيين الرياضيين  الجزائريين أن “رحيل عدلان يعد خسارة كبيرة للساحة الإعلامية عموما والرياضية  خصوصا”، مشيدا بخصال الفقيد وطيبته “المعروفة لدى الجميع”. 

جدير بالذكر أن الصحفي ومدير اليومية الرياضية “المحترف” عدلان حميدشي كان قد توفي مساء أمس الأحد بقسنطينة عن عمر ناهز 51 عاما، حسبما ورد في الصفحة  الرسمية لهذه الصحيفة على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك.

وقد أدخل الراحل منذ بضعة أيام إلى مصلحة أمراض الدم بالمركز الاستشفائي الجامعي الدكتور ابن باديس بقسنطينة قبل أن يفارق الحياة مساء اليوم الأحد،  حسبما علم من أقاربه وأصدقائه.

وقد بدأ الفقيد مشواره في مهنة الصحافة باليومية العمومية “النصر” ثم مديرا ل  “الخبر الرياضي” قبل أن ينشئ صحيفته الخاصة “المحترف” المختصة في الرياضة التي  تصدر بقسنطينة.  

.. والصحفي السابق عبد القادر جبلون في ذمة الله

 وتوفي الصحفي السابق بجريدة “الشعب” والاسبوعية الرياضية “المنتخب”، عبد القادر جبلون، امس الاحد اثر اصابته بفيروس كورونا عن عمر ناهز 75 سنة، حسبما علم اليوم الاثنين من اقاربه.

الاعلامي عبد القادر جبلون من مواليد 11 مارس 1946 بالوادي، متزوج و اب لخمسة اولاد. الفقيد يعد من اعمدة الصحافة الرياضية الوطنية الناطقة باللغة العربية وشغل في العديد من المؤسسات الاعلامية الوطنية.

التحق جبلون بجريدة “النصر” سنة 1974 و تولى رئاسة مكتبها بالجزائر. بعدها، انضم الى جريدة “الشعب” سنة 1975 كما شارك في تأسيس جريدة “المساء” و تولى فيها منصب نائب رئيس التحرير قبل ان يتنقل الى جريدة “المنتخب” الرياضية الاسبوعية حيث كان من مؤسسيها الى جانب مديرها مسعود قادري و تولى رئاسة  تحريرها سنة 1986 ثم مدير عام بالنيابة.

كما راسل العديد من الجرائد الاجنبية على غرار “الرياض” السعودية و”الصقر”  القطرية و “النور” التونسية.

وقام الفقيد بتغطية العديد من الاحداث الرياضية، لعل ابرزها نهائيات كأس العالم 1982 بإسبانيا و مونديال مكسيكو 1986 و نهائيات كأس افريقيا للأمم 1986  بمصر الى جانب ألعاب البحر الابيض المتوسط 1975 بالجزائر والألعاب العربية  بالمغرب سنة 1985 و ألعاب البحر المتوسط باللاذقية (سوريا) سنة 1987. فضلا عن مؤتمر منظمة الدول المصدرة للبترول 1974 بالجزائر.

وتحصل عبد القادر جبلون على عدة جوائز و تكريمات محلية واجنبية.

الفقيد ووري الثرى امس الاحد بالجزائر العاصمة.

عن ahmed

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: